أبو الفضل أحمد الهمذاني

 أبو الفضل أحمد بن الحسين بن يحيى بن سعيد بن بشر الهمذاني

الملقب بديع الزمان

ولد في 13 جمادى الآخرة 358 وقيل 353 بهمذان.

 أقوال العلماء فيه:
في أمل الآمل: “فاضل جليل امامي المذهب حافظ أديب منشئ له المقامات العجيبة وله ديوان شعر وكان عجيب البديهة والحفظ.”
وصفه الثعالبي في يتيمة الدهر فقال: :بديع الزمان، ومعجزة همذان، ونادرة الفلك وبكر عطارد، وفرد الدهر، وغرة العصر، لم ير نظيره في ذكاء القريحة وسرعة الخاطر وشرف الطبع وصفاء الذهن وقوة النفس ولم يدرك قرينه في طرف النثر وملحه وغرر النظم ونكته ولم ير ولم يرو أن أحدا بلغ مبلغه فإنه كان صاحب عجائب وبدائع وغرائب منها أنه كان ينشد القصيدة التي لم يسمعها قط وهي أكثر من خمسين بيتا إلا مرة واحدة فيحفظها كلها ويؤديها من أولها إلى آخرها.”
قال الشيخ الحر في تذكرة المتبحرين: “أحمد بن الحسين الهمداني بن يحيى الهمداني، أبو الفضل بديع الزمان، الشاعر المشهور، فاضل، جليل، إمامي المذهب، حافظ، أديب منشئ، له مقامات عجيبة، وله ديوان شعر، وكان عجيب البديهة والحفظ.”
 وفاته:
توفي سنة 398 بهراة وقد أربى على أربعين سنة كما في اليتيمة ويقال انه مات مسموما بهراة.
Advertisements