السيد محمد علي القاضي الطباطبائي

الشهيد السيد محمد علي القاضي الطباطبائي (قدس سره)

(1331 هـ – 1399 هـ)

اسمه ونسبه:
الشهيد السيّد محمّد علي بن السيّد محمّد القاضي الطباطبائي.
 ولادته:
ولد السيّد القاضي الطباطبائي عام 1331 هـ بمدينة تبريز.
 دراسته:
أكمل السيّد القاضي الطباطبائي دراسته الابتدائية ودراسة المقدّمات عند والده، وعمّه السيّد أسد الله القاضي، ثمّ دخل الحوزة العلمية في تبريز لإكمال دراسته الحوزوية، وفي عام 1357 هـ سافر إلى مدينة قم المقدّسة لإكمال دراسته العليا.
 وفي عام 1369 هـ سافر إلى مدينة النجف الأشرف لإكمال دراسته، وبعدما حاز على درجة الاجتهاد عاد إلى تبريز عام 1372 هـ، واتَّجه نحو التأليف والتحقيق، وإقامة صلاة الجماعة في مسجد شعبان، مع أداء واجباته الدينية الأُخرى.
 أساتذته: نذكر منهم ما يلي:
1- الإمام الخميني.
2- السيّد محمّد رضا الكلبايكاني.
3- السيّد صدر الدين الصدر.
4- أبوه، السيّد محمّد القاضي الطباطبائي.
5- عمّه، السيّد أسد الله القاضي الطباطبائي.
6- السيّد محسن الطباطبائي الحكيم.
7- الشيخ محمّد حسين كاشف الغطاء.
8- السيّد حسن الموسوي البجنوردي.
9- السيّد شهاب الدين المرعشي النجفي.
 مواقفه من نظام الشاه: نذكر منها ما يلي:
1- كان للسيّد القاضي دَور بارز في قيادة الجماهير في محافظة آذربايجان، وحثِّهم على التصدِّي للنظام أيّام انتفاضة الشعب الإيراني ضد نظام الشاه في 15 خُرداد (1342 ش ـ 1963 م).
 2- بين عامي (1342 ش ـ 1343 ش) قامت قوات أمن الشاه (الساواك) باعتقاله ثلاث مرّات، وأخيرًا تمّ إبعاده إلى العراق.
 3- عاد إلى إيران من العراق بعد سنة ونصف، وفي سنة (1347 ش ـ 1969 م) قام بإلقاء كلمة في مدينة تبريز استنكر فيها العدوان الصهيوني الإسرائيلي، فعندها قام النظام باعتقاله، وحُكِم عليه بالإبعاد ستة أشهر إلى مدينة كرمان، وبعد انتهاء مدّة إبعاده أُبعِد مرّة أُخرى إلى مدينة زنجان، وبعد انتهاء إبعاده الأخير عاد إلى موطنه في مدينة تبريز، وذلك قبيل انتصار الثورة الإسلامية في إيران.
 واستمرَّ على نهجه في دعم حركة الإمام الخميني حتّى أصبح منزله مَقرًّا لتوزيع المنشورات والبيانات التي كان يصدرها الإمام في فرنسا، وبعد انتصار الثورة عيَّنه الإمام ممثِّلاً له في مدينة تبريز وإمامًا للجمعة فيها.
 مؤلفاته: نذكر منها ما يلي:
1- الاجتهاد والتقليد.
2- الفوائد.
3- عائلة عبد الوهّاب.
4- كتاب في علم الكلام.
5- أجوبة الشبهات الواهية.
6- رسالة في إثبات وجود الإمام (عليه السلام) في كل زمان.
7- حاشية على رسائل الشيخ الأنصاري.
8- حاشية على كفاية الأُصول.
9- تاريخ قضاء في الإسلام.
10- حديقة الصالحين.
 شهادته:
استشهد السيّد القاضي الطباطبائي (قدس سره) في الحادي عشر من ذي الحجّة 1399 هـ بمدينة تبريز، حيث أطلقت عليه زمرة المنافقين النار، وذلك عند عودته إلى منزله بعد صلاتي المغرب والعشاء في مسجد شعبان، فأصابت رأسه الشريف، ونقل على أثرها إلى المستشفى.

2 تعليقان

  1. 14/05/2014 في 10:30 م

    بوركت على هذا الموضوع والمفيد وجعلك الله تعالى تحت ظله يوم لا ظل إلا ظله
    السلام على السيد القاضي وعلى آله بيت القاضي الذي عاش فقيرا ومات شهيدا
    دافع عن الإسلام والمسلمين ونشر ثقافة آل بيت محمد الطيبين الطاهرين فنعم العبد الصالح
    ولا يسعني الكلام في السيد القاضي لأنه لو كتبت عنه لا يدركه القلم ولا دفتر ولا ……………!
    وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين والصلاة على سيدنا ونبينا محمد وعلى آل بيت الطاهرين

  2. صلاح الموسوي said,

    03/12/2014 في 2:04 م

    ارجو أن يتم وضع صورة لكل عالم حفظ الله الباقين منهم ورحم الله الماضين منهم .


أخي الكريم - أختي الكريمة: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته: اكتب تعليقك أو اقتراحك أو غير ذلك. وستنظر الإدارة في إدراجه لاحقا.

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s