السيّد أحمد بن موسى بن طاووس

السيد أحمد بن طاووس (قدس سره)

(القرن السابع – 673 هـ)

 اسمه ونسبه:
السيّد أحمد بن موسى بن جعفر بن طاووس الحلّي، وينتهي نسبه إلى الإمام الصادق (عليه السلام).
 ولادته:
لم تحدّد لنا المصادر تاريخ ولادته، إلاّ أنّه ولد في القرن السابع الهجري.
 أساتذته: نذكر منهم ما يلي:
1- الشيخ محمّد بن جعفر بن نما الحلّي.
2- الشيخ يحيى بن محمّد النسوراوي.
3- السيّد فخار بن معد الموسوي.
4- السيّد أحمد بن يوسف العلوي.
 تلامذته: نذكر منهم ما يلي:
1- الشيخ حسن الحلّي، المعروف بالعلاّمة الحلّي.
2- الشيخ حسن بن داود الحلّي.
3- ابنه، السيّد عبد الكريم بن طاووس.
 أقوال العلماء فيه: نذكر منهم ما يلي:
1- قال الشيخ حسن بن داود الحلّي فى كتابه الرجال: أحمد بن موسى… سيّدنا الطاهر الإمام المعظّم فقيه أهل البيت جمال الدين أبو الفضائل، مات سنة ثلاث وسبعين وستمائة، مصنّف مجتهد، كان أورع فضلاء زمانه… وكان شاعرًا مقصعًا بليغًا منشيًا مجيدًا.
 2- قال العلاّمة الحلّي فى إجازته: ومن ذلك جميع ما صنّفه السيّدان الكبيران السعيدان رضي الدين علي وجمال الدين أحمد ابني موسى بن طاووس الحسني قدس الله روحهما… وهذان السيّدان زاهدان عابدان ورعان.
 3- قال الشيخ الحر العاملي في كتابه أمل الأمل: كان عالمًا فاضلاً صالحًا زاهدًا ورعًا فقيهًا محدّثًا مدقّقًا ثقة، شاعر جليل القدر عظيم الشأن.
 4- قال السيّد محمّد باقر الموسوي الخونساري في كتابه روضات الجنّات: حقّق الرجال والرواية والتفسير تحقيقًا لا مزيد عليه، وصنّف تمام اثنين وثمانين كتابًا في فنون من العلوم، واخترع تنويع الأخبار إلى أقسامها المشهورة، بعدما كان المدار عنهم في الصحّة والضعف على القرائن الخارجة والداخلة لا غير.
 5- قال ابن عنبة في كتابه عمدة الطالب: جمال الدين أبو الفضائل أحمد العالم الزاهد المصنّف.
 مؤلفاته: نذكر منها ما يلي:
1- الفوائد العدّة.
2- ملاذ علماء الإمامية.
3- بناء المقالة الفاطمية في نقض الرسالة العثمانية.
4- الثاقب المسخر على نقض المشجر.
5- الروح في الرد على ابن أبي الحديد.
6- شواهد القرآن.
7- بشرى المحقّقين.
8- عين العبرة في غبن العترة.
9- زهرة الرياض.
10- الاختيار في أدعية الليل والنهار.
11- حل الإشكال في معرفة الرجال.
 وفاته:
توفّي السيّد ابن طاووس (قدس سره) عام 673 هـ بمدينة الحلّة في العراق، ودفن فيها، وقبره معروف يزار.