الشيخ هارون بن موسى التلعكبري

الشيخ هارون بن موسى التلعكبري (قدس سره)

(ت 385 هـ)

 اسمه وكنيته ونسبه:
الشيخ أبو محمّد، هارون بن موسى بن أحمد بن سعيد بن سعيد، من بني شيبان التلعكبري.
 ولادته:
لم تحدّد لنا المصادر تاريخ ولادته، إلاّ أنّه من أعلام القرن الرابع، من أهل تلعكبر، وعكبر بلدة من نواحي الدجيل بينها وبين بغداد عشرة فراسخ.
 أساتذته: نذكر منهم ما يلي:
1- الشيخ محمّد بن يعقوب الكليني.
2- الشيخ عبد واحد بن عبد الله الموصلي.
3- الشيخ محمّد بن أبي بكر البغدادي.
4- الشيخ علي بن حبشي بن قوني.
5- الشيخ أحمد بن محمّد بن سعيد الكوفي.
6- الشيخ أحمد بن محمّد، المعروف بأبي غالب الزراري.
7- الشيخ محمّد بن همام الأسكافي.
 تلامذته: نذكر منهم ما يلي:
1- الشيخ محمّد بن علي الشجاعي.
2- الشيخ أحمد بن علي النجاشي.
3- الشيخ الحسين بن عبيد الله الغضائري.
4- الشيخ محمّد بن محمّد المفيد.
5- السيّد محمّد بن الحسين، المعروف بالشريف الرضي.
6- الشيخ محمّد بن أحمد القمّي، المعروف بابن شاذان.
 أقوال العلماء فيه: نذكر منهم ما يلي:
1- قال الشيخ النجاشي: (هارون بن موسى بن أحمد بن سعيد أبو محمّد التلعكبري، من بني شيبان، كان وجهًا في أصحابنا ثقة، معتمدًا لا يطعن عليه، له كتب منها كتاب الجوامع في علوم الدين، كنت أحضر في داره مع ابنه أبي جعفر والناس يقرؤون عليه).
 2- قال الشيخ الطوسي في الفهرست: (هارون ابن موسى التلعكبري، يكنّى أبا محمّد، جليل القدر، عظيم المنزلة، واسع الرواية، عديم النظر، ثقة، روى جميع الأُصول والمصنّفات).
 3- قال العلاّمة الحلّي في خلاصة الأقوال: (هارون… التلعكبري، يكنّى أبا محمّد، جليل القدر عظيم المنزلة، واسع الرواية، عديم النظير، ثقة، وجه أصحابنا، معتمد عليه، لا يطعن عليه في شيء).
 مؤلفاته: نذكر منها ما يلي:
الجوامع في علوم الدين.
 وفاته:
توفّي الشيخ التلعكبري (قدس سره) عام 385 هـ.